مجتمع

سلفيون موريتانيون يشكون من التمييز والتشدد اتجاههم

 
طالبت مجموعة من السجناء السلفيين السلطات الموريتانية بإعادة النظر في الرؤية الأمنية والقضائية التي تتعامل بها معهم، بحيث تتلاءم ومستوى المراجعات الفكرية والالتزام بروح الحوارات السابقة.
 
وقال ثمانية سجناء في بيان صدر اليوم الأحد بنواكشوط إنهم يرفضون المنع من الإفراج المشروط  الذي أقرته السلطات، واعتبروا انه “غير منصف ويتعارض  مع حق المساواة أمام القضاء ” بحسب البيان 
 
وأشار السجناء الذين يقضون محكوميات متفاوتة بتهم تتعلق بالانتماء لتنظيم القاعدة وتأسيس جماعات تهدد الأمن إلى أنهم  يُـذكرون “الرأي العام بأنهم يعانون  تمييزا وتشددا في الأحكام وتكيف التهم، ويوجد الكثير منا ضحايا تهم ملفقة”.
 
ووجه السجناء السلفيون نداءً إلى الجهات المعنية والمختصة بتدارك الموضوع  وإعادة الرؤية  الأمنية والقضائية”، كي يتسنى لهم التمتع بحقوقهم  كاملة بداية من الحرية المؤقتة والمشروطة، مطالبين  بتفعيل حق العفو لهم، وتوفير شروط المحاكمة العادلة للمتابعين منهم.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى