مجتمع

ماتل وموريتل تتلقيان “قبولا مبدئيا” بتجديد رخصتيهما

تلقت شركتا ماتل وموريتل؛ العاملتان في مجال الاتصال عبر الهواتف الخلوية بموريتانيا، تطمينات ب”القبول” المبدئي” بتجديد رخصتيهما لمواصلة العمل داخل البلاد.
 
وكان مديرا ماتل وموريتل قد استقبلا؛ مساء اليوم الاثنين، من قبل محمد الامين ولد المامي؛ وزير التشغيل والتكوين المهني وتقنيات الاعلام والاتصال، وتمحور اللقاء حول الطلب الذي تقدمت به الشركتان لتجديد الرخصتين الممنوحتين لهما منذ سنة 2000.
 

وابلغ الوزير مسؤولي الشريكتين بأن قبول الرخصتين “سيتم وفقا للشروط المحددة في دفتر الالتزامات الذي تم تسليمه لهما”.

 

يشار إلى أن شركتي ماتل وموريتل كانتا أول شركتين تمنحان رخصة للهاتف الخلوي في البلاد، قبل الترخيص لشركة ثالثة، هي شينقيتل.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى