مجتمع

أنصار حركة “إيرا” يعودون للاحتجاج بمدينة روصو

استخدمت الشرطة الموريتانية صباح اليوم الأربعاء، قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق مظاهرة احتجاجية نظمها العشرات من أنصار مبادرة انبعاث الحركة الانعتاقية “إيرا” غير المرخصة، بمدينة روصو.

وتأتي المظاهرة للمطالبة بالإفراج عن رئيس الحركة بيرام ولد الداه ولد اعبيدي وعدد من القياديين اعتقلوا أمس على مشارف روصو أثناء مشاركتهم في قافلة لمناهضة قانون الملكية العقارية ورفضت السلطات السماح لها بدخول مدينة روصو.

وتجمع المتظاهرون صباح اليوم أمام مفوضية الشرطة بالمدينة، ورددوا هتافات مطالبة بالإفراج عن المعتقلين، واصفة اعتقالهم بـ”الظالم والتعسفي”.

من جهة أخرى أكدت مصادر أمنية لـ”صحراء ميديا” أن المعتقلين لا يوجدون في مباني مفوضية الشرطة التي وقع أمامها الاحتجاج، وإنما في ثكنة الدرك الوطني.

وقد فرضت وحدات الدرك إجراءات أمنية على المنطقة القريبة من الثكنة، وأغلقت الشوارع المؤدية إليها منذ مساء أمس.

ومن المنتظر أن يعرض ولد اعبيدي ورفاقه المعتقلين على النيابة، وذلك بعد خضوعهم لاستجواب أولي حول الأحداث التي جرت أثناء تفريق الأمن لقافلتهم أمس.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى