مجتمع

السنغال تدعو صياديها إلى احترام التشريعات الموريتانية

دعا وزير الصيد السنغالي عمر غي، الصيادين السنغاليين في منطقة سينلوي في الشمال، إلى احترام التشريعات التي تطبقها موريتانيا على من يصطاد في مياهها، لتفادي أي مشاكل قد يقعون فيها.
 
وقال الوزير السنغالي خلال لقاء مع الصيادين أمس السبت إنه “من الضروري أن يحترموا ويلتزموا بالتشريعات الموريتانية في مجال الصيد”، وأكد على أهمية ذلك “لتفادي المشاكل المتكررة مع خفر السواحل الموريتاني”، على حد تعبيره.
 
وتمنح موريتانيا رخصاً سنوية لصالح الصيادين السنغاليين في منطقة سينلوي للصيد في مياهها، وذلك بموجب اتفاقية ثنائية بين البلدين تتضمن بنوداً عديدة من ضمنها تفريغ نسبة معتبرة من الأسماك في الموانئ الموريتانية.
 
وخلال الأعوام الأخيرة جرت احتكاكات بين الصيادين وخفر السواحل الموريتاني، انتهت باعتقال عدد من الصيادين السنغاليين ومصادرة قواربهم، تدخل الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز مؤخراً للإفراج عن عدد منهم.
 
من جهة أخرى حث الوزير السنغالي على ضرورة احترام التشريعات السنغالية من طرف الصيادين الماليين الحاصلين على رخص للصيد في المياه الإقليمية السنغالية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى