مجتمع

مجهولون يقتلون ناشطين في التوعية ضد “إيبولا”

أعلن ناطق حكومي في غينيا أمس الخميس أنه تم العثور على ثماني جثث بينها ثلاث تعود لصحفيين، بعد هجوم على فريق كان يحاول توعية السكان المحليين من مخاطر فيروس “إيبولا” في منطقة نائية جنوب شرقي البلاد.
 
وأضاف الناطق في حديث لـ “رويترز” أنه “تم العثور على الجثث الثماني في مرحاض عمومي في القرية،  وأن ثلاثة أشخاص من الفريق قتلوا ذبحا”.

وتعتبر غينيا منشأ الفيروس، حيث ظهر فيها لأول مرة مارس الماضي، وانتقل منها الي ليبيريا والسيراليون.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى