الساحل

مقتل جندي أممي في شمال مالي إثر هجوم بعبوة ناسفة

قتل جندي تابع لقوات حفظ السلام الأممية المنتشرة في شمال مالي، صباح اليوم الأحد، بعد تعرض دورية لانفجار عبوة ناسفة قرب مدينة أجلهوك، في أقصى شمال شرقي مالي.

وبحسب ما أعلنت عنه بعثة حفظ السلام الأممية في بيان صحفي، فإن الهجوم استهدف دورية تشادية وأسفر عن مقتل جندي وإصابة 4 آخرين بجراح وصفتها البعثة بالخطيرة.

وندد الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة رئيس البعثة الأممية ألبير كونديرس، بالحادث وعبر عن تعازيه لأسر الجنود الذين فقدوا أرواحهم في شمال مالي.

وقال كونديرس إن الهجمات التي تستهدف قوات الأمم المتحد تمثل “جرائم حرب” يجب أن يمثل منفذوها أمام العدالة.

وتزايدت وتيرة الهجمات التي تستهدف قوات حفظ السلام في شمال مالي، في الآونة الأخيرة، خاصة في المناطق المحيطة بمدينة أجلهوك القريبة من جبال تتحصن فيها عناصر إسلامية متشددة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى