مجتمع

وفد من الاتحاد الأوربي يواصل لقاءاته في موريتانيا حول اتفاقية الصيد البحري

وفد من الاتحاد الأوربي يواصل لقاءاته في موريتانيا حول اتفاقية الصيد البحري
يجري وفد من الاتحاد الأوروبي منذ يومين محادثات في نواكشوط حول اتفاقية الصيد البحري التي تربط الحكومة الموريتانية بالاتحاد.

ويرأس الوفد الأوروبي قسطنطين الكساندرو؛مسؤول الاتفاقيات الثنائية ومراقبة الصيد في المياه الدولية باللجنة الأوروبية.

وأوضح مصدر مسؤول أن هذه الزيارة تدخل في إطار متابعة وتنفيذ أبروتوكول التعاون والشراكة في قطاع الصيد بين موريتانيا والاتحاد الأوروبي، وخصوصا ما يتعلق بتسديد المساهمة المالية الأوروبية لسنة 2010-2011 وكذا الالتزامات المتخذة من قبل موريتانيا في إطار هذا الاتفاق.

وقد التقى الوفد الأوروبي بالوزير الاول الموريتاني مولاي ولد محمد لغظف، وبوزيري الشؤون الاقتصادية، والصيد البحري.

وللإشارة ينص الاتفاق الثنائي في مجال الصيد على السماح لنحو 150 سفينة أوروبية بالاصطياد في السواحل الموريتانية مقابل 380 مليون اورو تدفع لصالح خزينة الدولة الموريتانية ومساعدات مالية أخرى لدعم وتطوير قدرات البلد والحفاظ على ثروته السمكية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى