مجتمع

سلفي محكوم عليه بالإعدام يضرب عن الطعام

بدأ السجين السلفي المحكوم عليه بالإعدام، محمد ولد اشبيه إضرابا عن الشراب بعد نحو أسبوعين من إضراب عن الطعام احتجاجا على عدم استجابة السلطات لطلب منحه فرصة لحل مشكل أسري يواجهه، بحسب ما أفاد أقارب السجين.

وقال سجناء سلفيون في اتصال بصحراء ميديا، إن حياة زميلهم باتت مهددة إثر الوهن الذي أصابه، مطالبين بالمساعدة في حل مشكلته.

وعاد ولد اشبيه المحكوم عليه بالإعدام لإدانته في الهجوم على الجيش الموريتاني في بلدة تورين 2007، إلى نواكشوط بعد سنوات قضاها رفقة ثلاثة عشر سجينا سلفيا، بسجن صلاح الدين شمال موريتانيا.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى