مجتمع

احتجاج أمام القصر يتهم أئمة باغتصاب “أراضي الفقراء”

احتجت مجموعة من سكان حي “قندهار” التابع لمقاطعة عرفات، جنوبي العاصمة نواكشوط، صباح اليوم الاثنين أمام مباني القصر الرئاسي، وعبرت المجموعة عن رفضها لاستحواذ مجموعة من الأئمة على أراضيهم بالتواطؤ مع السلطات الإدارية على حد تعبيرهم.

وقال المحتجون في تصريح لصحراء ميديا إنهم حاولوا حل مشكلتهم لدى السلطات الإدارية التي كانت تقول لهم في كل مرة إن لديهم “أوامر عليا”، فقرروا الاحتجاج أمام القصر الرئاسي ومطالبة الرئيس محمد ولد عبد العزيز بالتدخل لإنهاء معاناتهم.

ودعا المحتجون إلى رفع الظلم عنهم واستعادة أراضيهم، التي قالوا إنها انتزعت منهم ظلماً وعدواناً، على حد تعبيرهم.

ورفع المحتجون شعارات من قبيل: “أنقذونا من الزبونية”، “عار على السلطات تجاهل مطالبنا المشروعة”، “عار على رابطة الأئمة اغتصاب أرض الفقراء”، كما رفعوا شعارات تؤكد “سلمية” الاحتجاج الذي نظموه.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى