الساحل

مالي ترصد 3 ملايين دولار لمواجهة فيروس “إيبولا”

أعلنت وزارة الصحة المالية، أنها وضعت خطّة للتصدّي لفيروس إيبولا، بتكلفة إجمالية تقدّر بنحو 1.5 مليار فرنك غرب إفريقي (أي ما يعادل 3 ملايين دولار).

وذكرت الوزارة، على موقعها على الانترنت، أنّ الخطة المعتمدة تشمل تدريب أعوان الصحة المكلّفين بالتربية الاجتماعية والصحية، إضافة إلى توفير معدّات تضمّ كاميرات حرارية في مطار باماكو- سينو الدولي، وتعزيز المراقبة على الحدود البرية مع غينيا.

وفي سياق متصل، أعلن المدير الوطني لـ”مركز دعم مكافحة فيروس إيبولا في مالي”، على موجات الإذاعة الوطنية في البلاد، أنه “لم يتم، إلى غاية الآن، تسجيل حالات إصابة مؤكدة بفيروس إيبولا في مالي، غير أنّه وجب  اتخاذ جميع التدابير اللازمة لمواجهة إصابات محتملة، ومنع الانتشار السريع لعدوى المرض في مالي“.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى