الساحل

بوكو حرام تهاجم قرية في النيجر وتقتل رئيسها

تسللت مجموعة من عناصر جماعة “بوكو حرام”، ليل الأربعاء/الخميس، إلى قرية “تورية” جنوب شرقي النيجر، وتمكنت من تصفية رئيس القرية وشخص آخر كان برفقته.
 
وبحسب ما أكدته مصادر محلية فإن القرية التي نفذت فيها العملية، تبعد 20 كلم إلى الجنوب من مدينة ديفا، كبرى مدن الجنوب النيجري.
 
وأشارت المصادر المحلية إلى أن عناصر بوكو حرام تمكنت أيضاً من قتل عسكري نيجري، من دون أن تحدد الموقع الذي قُتل فيه.
 
وكانت بوكو حرام قد نفذت خلال الأسابيع الماضية هجمات متفرقة في جنوب النيجر للمرة الأولى من تأسيس الجماعة عام 2009.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى