مجتمع

ولد حننه يتولى الرئاسة الدورية لمنسقية العمل القومي الإسلامي

دعا إلى تجاوز “الأزمة السياسية” في موريتانيا

قال صالح ولد حننا، رئيس حزب الاتحاد والتغيير الموريتاني “حاتم”، إن “البلاد تجاوزت الأزمة الدستورية، وأنه من الضروري أن تتجاوز الأزمة السياسية”.

وأضاف ولد حننا، اليوم الأربعاء، خلال حفل تسلم فيه رئاسة منسقية العمل القومي الاسلامي من رئيس حزب الفضيلة عثمان ولد الشيخ أحمد أبي المعالي، إن “المنسقية برهنت أنها تستحق الاحترام”، وأن “جماهير عريضة التفت حولها نتيجة دفاعها عن اللغة العربية ومواقفها الأخرى”؛بحسب تعبيره.

واعتبر أن من نتائج ما أسماه “عمل المنسقية” قطع العلاقات مع إسرائيل، وقال إن مهرجان عرفات “كان شهادة ميلاد منسقيته”.

فيما أكد ولد الشيخ ابو المعالي، الرئيس المنصرف للمنسقية، أنهم “نجحوا في تحقيق محاورهم الأساسية الثلاثة، وهي: ترسيخ العمل القومي الإسلامي، وبناء المنسقية بناء مؤسسيا، والانطلاقة الفعلية”.

وحضر الحفل رؤساء الأحزاب المنتمية إلى المنسقية، التي أسست قبل أربعة أشهر، إثر لقاء أجراه بعض قادتها مع الزعيم الليبي في طرابلس، وهو ما أثار حينها ضجة في الساحة السياسية الموريتانية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى