مجتمع

مساع عربية لتطوير العمل الإنساني والخيري

 

اختتمت أمس الجمعة بالعاصمة المغربية الرباط، فعاليات الاجتماع التنسيقي للقمة الإنسانية العالمية، في ظل مساعي لتحسين أدوات العمل الإنساني والخيري في العالم العربي والإسلامي.
 
وينظم الاجتماع بالتعاون بين منظمة الإيسيسكو، وقطر الخيرية، والمنتدى الإنسانى، ومؤسسة الوليد بن طلال الخيرية، وشاركت فيه عدة منظمات خيرية من مختلف الدول العربية، فيما مثلت موريتانيا من طرف جمعية الينبوع للتعليم والخدمات الإنسانية.
 
وقال الأمين العام للجمعية الموريتانية أحمد ولد محمد فال إن “الاجتماع كان فرصة للتشاور وتبادل الخبرات وتطوير برامج مشتركة للنهوض بالعمل الإنساني”.
 
في غضون ذلك تركز النقاش خلال الاجتماع على “تعزيز المشاورات بين المؤسسات العاملة فى المجال الإنسانى والإغاثى والخيري في المنطقة العربية، حول السياسات والأسس الجديدة للعمل الإنسانى التى ستعتمدها الأمم المتحدة خلال القمة الإنسانية العالمية عام 2016″.
 
ودعا المجتمعون إلى “مضاعفة الجهود للحد من المآسي الإنسانية، وأهمية مشاركة المنظمات الأهلية والقطاع الخاص في العمليات الإنسانية في العالم”.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى