مجتمع

تنسيق إسباني-موريتاني في مجال محاربة الهجرة السرية

أعلن وزير الداخلية الإسباني خورخي فيرنانديز دياز، الذي يزور موريتانيا حالياً، عن نية البلدين توقيع مذكرة تفاهم في المجال الأمني والدعم المؤسسي تهدف إلى محاربة الهجرة غير الشرعية والجريمة المنظمة.
 
وأوضح الوزير الإسباني أن مذكرة التفاهم التي سيوقعها مع وزير الداخلية الموريتاني محمد ولد أحمد سالم ولد محمد راره، سيكون لها “مستوى معاهدة دولية بين البلدين”.
 
وأشار دياز إلى أن هنالك إمكانية للتفاوض حول اتفاقية للترحيل الطوعي للمهاجرين غير الشرعيين المتواجدين في موريتانيا بالتعاون مع المنظمة الدولية للهجرة والتعاون لدعم مصلحة حرس الشواطئ في موريتانيا.
 
وجاءت تصريحات دياز بعيد لقاء جمعه صباح اليوم الثلاثاء بالرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، وذلك في ثاني أيام زيارته لموريتانيا ضمن جولة ستقوده إلى السنغال أيضاً.
 
وعبر الوزير الإسباني عن شكر بلاده على الدعم الموريتاني لترشح اسبانيا لمنصب عضو غير دائم في مجلس الأمن الدولي للسنتين القادمتين، وعلى التعاون الذي تقدمه قوى الأمن الموريتانية في مجال محاربة الهجرة غير الشرعية والتهريب غير المشروع، على حد تعبيره.
 
وأشار إلى أنه عبر للرئيس الموريتاني عن “الرغبة الاسبانية في تكثيف وتنويع التعاون الثنائي في هذا المجال الذي سيكون موضوع مفاوضات مع نظيري الموريتاني الذي وجهت له دعوة رسمية لزيارة اسبانيا خلال الشهر المقبل”.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى