مجتمع

عراك بين تلاميذ في المدرسة الفرنسية بنواكشوط

 

شهدت المدرسة الفرنسية بنواكشوط (تيودور مونو) اليوم الأربعاء عراكاً بعد رشق أحد التلاميذ زميله بالحجارة، إثر ما قالت مصادر إنه “مشادات كلامية” بين التلاميذ على خلفية رسوم صحيفة (شارلي إيبدو) المسيئة للرسول الكريم.

وبحسب ما أكدته مصادر من داخل المدرسة لـ”صحراء ميديا” فإن الإدارة تدخلت وقررت فتح تحقيق لمعرفة أسباب العراك، ومن المنتظر أن تتخذ قراراً بفصل المتسبب فيه غداً الخميس بحضور ممثلين عن جمعية آباء التلاميذ.

وكانت مصادر خاصة تحدثت لـ”صحراء ميديا” قد ربطت الموضوع بنقاش حاد حول الموقف من الرسوم المسيئة والهجوم الذي تعرضت له (شارلي إيبدو)، تدخلت فيه إحدى المدرّسات بدعم الرأي المؤيد لموقف “شارلي ايبدو”.

 وسبق لعدد من تلاميذ المدرسة من الموريتانيين أن رفضوا الخميس الماضي؛ الوقوف دقيقة صمت على أرواح ضحايا الهجوم على الأسبوعية الفرنسية الساخرة.

وكانت المدرسة قد أوقفت دروسها مساء اليوم بالتزامن مع مظاهرة احتجاجية على الرسوم المسيئة متوجهة إلى السفارة الفرنسية، وهو ما قالت مصادر قريبة من إدارة المدرسة أنه “إجراء روتيني تستدعيه الوضعية الأمنية”.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى