مجتمع

​جامي يتخلى عن لقب “قاهر النهر” ويتخذ أسماء جديدة

 
أعلنت وزارة الخارجية الغامبية إن الرئيس يحيى جامي قرر التخلي عن لقب “قاهر النهر” الذي اتخذه قبل أربعة أشهر.
 
وقالت الوزارة في بيان أمس الجمعة، نشرته وكالة الأنباء الافريقية APA إن جامي قرر التخلي عن لقب “بابيلي مانسا” والتي تعني قاهر البحر.
 
وكان اللافت في بيان الخارجية أنها استخدمت أسماء إضافية لجامي حيث وصفه بأنه “الرئيس صحاب الفخامة البروفسير الشيخ الدكتور يحيى عبد العزيز جاميس جانهانغ جامي”.
 
ولم تقدم الوزارة في بيانها أي تفسير لسبب إلغاء اللقب، لكنه يأتي شهرين بعد اتخاذ الرئيس الغامبي للقب جديد هو “ناصر الدين”. وذلك بعد إعلانه اعتماد العربية لغة رسمية، ونيته تحويل البلاد إلى “امبراطورية إسلامية”.
 
ومنذ وصوله إلى السلطة عن طريق انقلاب عسكري عام 1994، لا يفتأ يتخذ قرارات مثيرة ومفاجئة أحيانا. 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى