مجتمع

موريتانيا تسعى للاستفادة من اليابان لتطوير الزراعة

تباحث وزير الزراعة الموريتاني إبراهيم ولد امبارك ولد محمد المختار، مع السفير الياباني في نواكشوط جون يوشيدا، حول سبل تطوير قطاع الزراعة في موريتانيا وأهم المشاكل التي يعاني منها.
 
جاء ذلك خلال لقاء جمع الوزير بالسفير الياباني صباح اليوم الأثنين بمكتبه في العاصمة نواكشوط، وفق ما أوردته الوكالة الموريتانية للأنباء.
 
وقال ولد امبارك إن قطاعه يعول كثيرا على الاستثمارات اليابانية في مجال التنمية الزراعية، مشيراً إلى أن موريتانيا تتوفر على أراضي خصبة يمكن الاستثمار فيها، وفق تعبير الوزير.
 
وأضح أن القطاع يعاني من نقص في البذور والمعدات الزراعية التي تتناسب مع نوعية التربة، كما يحتاج إلى تحسين خبرات الفنيين وتطوير مهاراتهم.
 
من جهته أشار الديبلوماسي الياباني إلى التعاون القائم بين البلدين منذ 40 سنة، والذي أوضح أنه يمس قطاعات الصيد والاقتصاد البحري والتعليم والصحة، متمنيا أن تشمل التدخلات مستقبلا قطاعات حيوية أخرى كالزراعة.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى