مجتمع

عزيز يعزى فى ضحايا تفجيرات انجامينا

وجه الرئيس الموريتاني  محمد ولد عبد العزيز اليوم الاثنين برقية تعزية اإلى الرئيس  اتشادي إدريس دبي اتنو إثر سقوط عشرات الضحايا بعد هجمات انتحارية ضربت مقار للشرطة فى العاصمة انجامينا.

وأعرب ولد عبد العزيز عن خالص تعازيه،  للريئس ديبي ومن خلاله للشعب التشادي وذوي الضحايا،فى مصابهم الجلل.  وفق الوكالة الموريتانية للأنباء.

ونددت البرقية الرئاسية بالتفجيرات ،التى سقط فيها 27 قتيلا بينهم  منفذو التفجيرات و100  جريح معظهم من الشرطة.

ولم تتبن العملية أي جهة إلى حد الساعة، غيرأن وزير الإعلام  اتشادي حمل في تصريح للتلفزيون التشادي  مسؤولية التفجيرات لجماعة بوكو حرام النيجيرية المسلحة.

يذكر أن وتحولت تشاد  كانت قد تحولت إلى حليف رئيس في المعركة ضد “الإرهاب” في غرب أفريقيا ولعبت دورا جوهريا في العمليات العسكرية ضد الجماعات المرتبطة بالقاعدة في مالي وجماعة بوكو حرام في نيجيريا المجاورة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى