أخبار

ولد بوحبيني: التهاون مع قضايا العبودية ليس في صالح الوطن

قال رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان اليوم الأحد، إنه على المحاكم أن تعلم أن التهاون مع قضايا العبودية ليس في صالح الوطن ولا يخدم العدالة.

وأضاف ولد بوحبيني، إن  التباطؤ في التعاطي مع قضايا العبودية مرفوض تماما ويجب أن لا يكون هناك أي تراخ أو تهاون في شأنها، وفق ما ذكر  في بلاغ صحفي.

جاء ذلك خلال على لقاء عقده رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، مع هيئة محكمة الاسترقاق بولاية الحوض الشرقي، رفقة مفوض حقوق الإنسان والعمل الإنساني  والعلاقات مع المجتمع المدني، محمد الحسن ولد بوخريص، وممثل مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان في موريتانيا  لوران ميان، ومنظمة مشعل الحقوقية.

اللقاء جاء في إطار التوعية حول العبودية، وفق ما أكد رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان.

وقال رئيس اللجنة إن الحكومة ومنظمات المجتمع المدني والمنظمات الدولية و اللجنة يتحدثون بنبرة واحدة حول قضايا حقوق الإنسان، وفق تعبيره.

تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى