أخبارمحليات

حريق في تجكجه.. والسلطات تكشف طبيعة الخسائر

أعلنت السلطات الجهوية في ولاية تكانت أن حريقاً اندلع زوال اليوم الأربعاء في مباني الإدارة الجهوية للعمل الصحي، مخلفاً أضراراً مادية لحقت ببعض الأجهزة والمعدات.

وقال والي تكانت المختار ولد حنده، في تصريح صحفي، إن «الحريق تمت السيطرة عليه ولم تقع أية أضرار بشرية».

الوالي الذي زار المبنى أثناء الحريق، رفقة حاكم مقاطعة تجكجه ورؤساء المصالح الأمنية، أن الخسائر تمثلت في «تأثر مبانى الإدارة وبعض الأجهزة والمعدات».

وقالت مصادر محلية لـ «صحراء ميديا» إن الحريق اندلع في مباني الإدارة الجهوية للعمل الصحي، التي تقع بجوار المستشفى الجهوي، من دون أن تلحق أي أضرار بالمستشفى.

وتشير المعلومات الأولية إلى أن عاملين في المستشفى أضرموا النيران في بعض النفايات الطبية، ولكن الريح حملت الشرارة إلى الإدارة المجاورة وتسببت في الحريق.

ومع اندلاع الحريق الذي وصفه السكان بالمروع، قررت الإدارة إخلاء المستشفى من جميع المرضى، بسبب تصاعد أعمدة الدخان وتفادياً لوقوع عمليات اختناق.

وأكدت مصادر محلية لـ «صحراء ميديا» أنه بعد السيطرة على الحريق عاد المرضى إلى المستشفى.

واستغرب السكان عدم وجود فرقة للحماية المدنية في تجكجه، تساهم في التدخل خلال الكوارث، وخاصة الحرائق.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى