أخبار

نواكشوط.. احتجاج رافض لإغلاق «مدارس الامتياز»

احتج عشرات الموريتانيين، صباح اليوم الأربعاء، عند بوابة القصر الرئاسي للمطالبة بالمحافظة على مدارس الامتياز، بعد تداول أنباء عن سعي الحكومة للتخلي عنها.

ورفع المحتجون، وأغلبهم من الأهالي وآباء ووكلاء التلاميذ، لافتات ورددوا شعارات تشيد بالمدارس، وتصف دورها بأنها «مهم» لتطوير التعليم في البلاد.

ويأتي هذا الاحتجاج بعد تأجيل مسابقة دخول مدارس الامتياز، عن موعدها المحدد سلفاً بيوم أمس الاثنين.

وكان نشطاء موريتانيون على مواقع التواصل الاجتماعي، قد طالبوا في وقت سابق بعد تصدر مدارس الامتياز نتائج مسابقة «أولومبياد ورالي العلوم» بضرورة الحفاظ عليها لما «حققته المدرسة من نجاح»، وفق تعبيرهم.

إلا أن هذه المدارس واجهت بعض الانتقادات، في ظل صعوبة دخولها، ولجوء البعض إلى الوساطة والزبونية في بعض الأحيان.

وتضمن البرنامج الانتخابي للرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني تعهداً بتأسيس ما سماه «المدرسة الجمهورية»، ولكنه لم يركز كثيراً في تعهداته على «مدارس الامتياز».

تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى