أخبار

منسقية التعليم الأساسي: إضرابنا نجح رغم الترهيب

أعلنت منسقية التعليم الأساسي أن الإضراب الذي بدأ أمس الخميس وينتهي اليوم الجمعة، حقق نجاحاً باهراً في يومه الأول، حيث وصلت نسبة الاستجابة له في بعض الولايات إلى مائة في المائة.

وقالت المنسقية في مؤتمر صحفي مساء أمس الخميس، إن الإضراب «نفذه المعلمون بنجاح باهر، رغم كل الدعايات المضللة والمغرضة التي تم ترويجها في أوساط المعلمين، وكذا أساليب الترهيب التي استخدمتها بعض الإدارات الجهوية والمفتشيات المقاطعية».

وأعلنت المنسقية أن الحصيلة الأولية في أغلب الولايات تشير إلى أن الاستجابة للإضراب كانت كاملة في ولايتي داخلت نواذيبو وكيدي ماغا، حيث تعطلت الدراسة في جميع مدارس الولايتين، بنسبة استجابة مائة في المائة.

كما تشير الحصيلة الأولية إلى أن نسبة الاستجابة تجاوزت تسعين في المائة في أغلب الولايات، حيث وصلت في الحوض الغربي إلى 90 في المائة، وفي كوركول إلى 98 في المائة، وفي الترارزة إلى 91 في المائة، وفي تكانت إلى 98 في المائة.

وكانت نسبة الاستجابة أقل في ولاية الحوض الشرقي (82 في المائة)، وفي ولاية لبراكنه (58 في المائة)، وفي ولاية إينشيري (75 في المائة).

وتفاوتت نسبة الاستجابة في ولايات نواكشوط الثلاث: نواكشوط الغربية (65 في المائة)، نواكشوط الشمالية (73 في المائة)، نواكشوط الجنوبية (80 في المائة).

وسجل الإضراب نسب استجابة ضعيفة في كل من ولاية آدرار (35 في المائة)، وولاية تيرس الزمور (45 في المائة).

ولم يصدر أي تعليق من السلطات الرسمية، حول حجم الإضراب.

تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى