أخبار

وزيرة موريتانية تحذر من تفكيك النسيج الاجتماعي

قالت الوزيرة المنتدبة لدى وزارة الشؤون الخارجية والتعاون ، المكلفة بالشؤون المغاربية والإفريقية و بالموريتانيين فى الخارج أخديجة منت أمبارك فال إن تحقيق اللحمة الوطنية لن يتم الا عبر حوار مباشر بين كافة الأطراف ، ودعت الى الوقوف فى وجه المحاولات الرامية الى تقسيم النسيج الإجتماعي للبلد.  

وأضافت منت امبارك فال أن الحكومة الموريتانية بذلت جهودا كبيرة لمعالجة مخلفات العبودية والنهوض بواقع المهمشين من مختلف أطياف المجتمع الموريتاني.

جاء كلام الوزيرة خلال  زيارة لمدينة بوغى التقت خلالها عددا أُطر ووجهاء المدينة للإستماع الى مطالبهم ، التى كان من ابرزها ، مكافحة البطالة عند الشباب وإصلاح التعليم بالاضافة لتوفير الماء الشروب. 

وفى نهاية اللقاء شكرت الوزيرة مختلف المتدخلين ، وتعهدت بإحالة جميع مطالبهم الى الحكومة لتنفيذها فى أسرع وقت ممكن” حسب قولها.  

المتدخلون أشادوا خلال الاجتماع بإنجازات الرئيس  محمد ولد عبد العزيز، وعبروا عن ارتياحهم لتعيين خديجة منت أمبارك فال على رأس الوزارة المنتدبة المكلفة بالشؤون المغاربية والإفريقية وبالموريتانيين في الخارج.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى