أخبارالمغرب العربيكوفيد19

تونس تمدد حظر التجول حتى نهاية العام بسبب «كورونا»

أعلنت وزارة الصحة التونسية، اليوم الأحد، تمديد حظر التجول الساري في جميع أنحاء البلاد، منذ أكتوبر الماضي للحد من تفشي جائحة «كورونا»، حتى 31 ديسمبر الجاري، وذلك وسط اضطرابات اجتماعية أدت الى تنظيم تظاهرات عدة.

ويبقى محظورا التنقل ابتداء من الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي حتى الخامسة فجراً، طيلة أيام الأسبوع، ومنع اجتماع أكثر من ثلاثين شخصاً في المناسبات الخاصة، وفق بيان نشرته الوزارة على صفحتها على فيسبوك.

وجاء في البيان أن وضع الكمامات الواقية يبقى إلزاميا مع «اعتماد توقيت العمل بالنسبة للمقاهي الى الساعة السابعة مساء مع رفع الكراسي عند الساعة الرابعة بعد الظهر»، بالإضافة إلى «مواصلة منع استعمال الشيشة في جميع الفضاءات المفتوحة للعموم».

وفي نهاية أكتوبر جرى تعميم حظر التجول الذي فرض في المدن الكبرى في وقت سابق من الشهر نفسه على كامل التراب التونسي.

وتبقى المدارس مفتوحة لكن حضور التلاميذ سيقتصر على نصف عدد أيام الدراسة للحد من أعدادهم في الصفوف. كذلك أعيد فتح المساجد ضمن قيود تحد من أعداد المصلين.

وعلى الرغم من أن تونس تسجل حاليا أعداد إصابات أعلى بمئة ضعف مقارنة بفصل الصيف، تستبعد الحكومة إعادة فرض إغلاق تام بسبب التداعيات الاقتصادية والاجتماعية لخطوة كتلك.

والخميس تخطت تونس البالغ عدد سكانها 11 مليونا، عتبة مئة ألف إصابة بالفيروس، وتشير آخر الأرقام إلى تسجيل 102 ألف و991 إصابة في حين تعاني المستشفيات تدفق المصابين.

وتسجل البلاد يوميا عشرات الوفيات، إذ بلغ إجمالي المتوفين 3526 منذ بدء الجائحة في مارس.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى