أخبارافريقياالساحل

إشادة أممية بـ«سلمية» انتخابات النيجر ووصفها بـ«التاريخية»

وجه الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، التحية للأجواء السلمية التي جرت فيها الانتخابات الرئاسية والتشريعية نهاية الأسبوع الماضي في النيجر، داعياً الفاعلين السياسيين إلى المحافظة على هذه الأجواء السلمية.

وقال المتحدث باسم الأمين العام بنيويورك، أن غوتيريش «هنأ أيضا قوات الأمن والدفاع النيجيرية على جهودها الرامية لتهييئ الظروف الملائمة ليوم الاقتراع».

وأضاف أن الأمين العام دعا أيضا «جميع الفاعلين السياسيين وأنصارهم إلى الحفاظ على الأجواء السلمية وإيجاد حل لكل الخلافات من خلال الحوار والليات القانونية المعمول بها».

وتابع أن «غوتيريش جدد أيضا التأكيد على أن الأمم المتحدة تواصل دعم شعب وحكومة النيجر في جهودهما لتعزيز الديمقراطية والتنمية المستدامة في البلاد».

وتعتبر الانتخابات الرئاسية، التي أجريت أمس الأحد، حدثا «تاريخيا»، مما سيمكن النيجر من عيش أول انتقال للسلطة عبر الانتخابات في تاريخه.

وجرت الانتخابات يوم الأحد الماضي، وما تزال عملية فرز وتجميع الأصوات مستمرة في الاقتراعين المتزامنين، فيما سيتم الإعلان عن النتائج الأولية هذا الأسبوع.

وكان ثلاثون مرشحا يتنافسون على الانتخابات الرئاسية، بمن فيهم بازوم محمد، مرشح الحزب النيجيري للديمقراطية والاشتراكية (في السلطة منذ 2011)، الأوفر حظا في هذه الاستحقاقات.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى