أخبارالساحل

مالي.. مصرع جنديين فرنسيين في انفجار عبوة ناسفة

قتل جنديان فرنسيان في هجوم بعبوة ناسفة، اليوم السبت، بالقرب من مدينة ميناكا، في أقصى شمال شرقي دولة مالي، وفق ما أكدت الرئاسة الفرنسية (الإليزيه).

ويأتي هذا الهجوم بعد مصرع ثلاثة جنود فرنسيين، خلال هجوم مشابه، وقع يوم الاثنين الماضي، ما بين مدينتي «غوسي» و«هومبري»، شرقي مالي.

وأفاد الإليزيه في بيان مقتضب، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون «علم ببالغ الحزن» بمقتل جنديين من فوج الفرسان الثاني، في منطقة ميناكا.

وجرح جندي فرنسي ثالث في الهجوم، ولكن إصابته طفيفة.

ووقع الهجوم حين كانت الآلية الفرنسية في عملية استطلاعية في منطقة «ميناكا»، الواقعة في أقصى شمال شرقي مالي، على الحدود مع دولة النيجر.

وبهذا الهجوم يكون الجيش الفرنسي قد خسر خمسة جنود في غضون أسبوع واحد.

وأعلنت «جماعة نصرة الإسلام والمسلمين» مسؤوليتها عن الهجوم الأول، وقالت إنه جاء ردا على استمرار الوجود العسكري الفرنسي في الساحل ونشر الرسوم المسيئة للنبي محمد (صلى الله عليه وسلم).

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى