أخبار

الأمطار تحاصر بير أم اكرين وتشرد عدة أسر

أدت أمطار غزيرة هطلت أمس الأربعاء على مدينة بير أم أكرين فى أقصي الشمال الموريتاني إلى هدم عدد من المنازل، ولجوء أصحابها إلى المدارس، وبعض المبانى الحكومية.

وأفاد مراسل صحراء ميديا فى المدينة أن حركة السيارات توقفت من وإلى  المدينة بسبب غمر المياه للطرق المؤدية إليها.

وأضاف أن معاناة السكان زادت بسسبب انقطاع خدمات الهاتف الجوال والتيار الكهربائي بفعل قوة التساقطات المطرية التي ما تزال متواصلة على المدينة.

 وبدأت السلطات بالمدينة بتنفيذ خطة طارئة، تضمنت إخلاء الأسر من المنازل المتضررة، ونقلها إلى المباني الحكومية.
 
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى