أخبارافريقياالساحل

النيجر.. إعلان الحداد بعد مقتل 130 مدنيًا غربي البلاد

أعلنت حكومة النيجر، أمس الاثنين، الحداد الوطني ثلاثة أيام بعد مقتل ما لا يقل عن 137 شخصًا على أيدي مسلحين مجهولين، خلال هجمات وقعت يوم الأحد في عدة مواقع في منطقة (تاهوا) غربي النيجر، بالقرب من الحدود مع مالي.

وقالت الحكومة في بيان صحفي إنه «بعد ظهر يوم 21 مارس الجاري، تعرضت عدة قرى ومخيمات في بلدية تيلا (منطقة تاهوا) لهجوم من قبل مسلحين».

وأضافت الحكومة أن الإجراءات الأمنية والصحية عززت في المنطقة، وفتح تحقيق للتوصل إلى مرتكبي الحادث.

كما أعلنت الحكومة حدادا وطنيا لمدة ثلاثة أيام اعتبارا من 23 مارس، مع تنكيس الأعلام الوطنية في جميع أرجاء البلاد.

وعانت منطقة غرب النيجر في السنوات الأخيرة من هجمات تقف خلفها جماعات إسلامية مسلحة، وفي يناير 2021، لقي ما لا يقل عن 100 مدني مصرعهم في هذه المنطقة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى