أخبار

الوزير الأول يشرح نظرة الرئيس «الجديدة» حول الإدارة

دعا الوزير الأول الموريتاني، محمد ولد بلال، إلى ضرورة معالجة طلبات المواطنين في الإدارات الحكومية، والرد عليها في أسرع وقت ممكن.

جاء ذلك خلال تصريحات أدلي لها الوزير الأول، اليوم الاثنين، على هامش زيارة له لوزارتي التهذيب الوطني والتكوين المهني والإصلاح، ووزارة الصحة.

وقال ولد بلال إن زيارته تهدف إلى تفقد سير العمل الإداري، بعد التعليمات التي وجهها الرئيس الموريتاني خلال مجلس الوزراء الأخير، بضرورة احترام وقت الدوام الرسمي، وتلبية طلبات المواطنين، والاعتناء بها والرد عليها بالسرعة المطلوبة.

وأضاف ولد بلال، أنه “شرح للقائمين في هذه الإدارات، النظرة الجديدة لدي رئيس الجمهورية، في الإدارة الموريتانية، لكي تكون قريبة من المواطن وتلبي طلباته، ولتكون إدارة شفافة تحترم الشأن العام، وتفصل بين الممتلكات العامة والخصوصية، وتحترم القانون”.

وأشار الوزير الأول في تصريحاته، إلى أنه تعرض مع المعنيين، إلى تقدم تنفيذ برنامج الرئيس في الإدارات المزورة، متحدثا عن تقدم وصفه “بالكبير”، في تنفيذ تلك البرامج، داعيا الجميع لتكثيف العمل لتحقيق النتيجة المرجوة في الآجات المحددة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى