أخبار

وزيرة البترول السنغالية تصل نواكشوط لمتابعة مشروع الغاز

وصلت وزيرة البترول والطاقة السنغالية عائشة غلاديما صوفي، إلى العاصمة نواكشوط، في مستهل زيارة عمل لموريتانيا تدوم عدة أيام.

وتأتي زيارة الوزيرة السنغالية، بحسب ماتم الإعلان عنه، في إطار سلسلة اللقاءات الثنائية، التي تعقدها لجنة متابعة مشروع الغاز المشترك بين البلدين.

وكان آخر اجتماع، للجنة قد ناقش شهر فيراير الماضي، مشاريع إنتاج الكهرباء في البلدين، باستعمال الغاز والطاقات المتجددة، كما ناقش شبكات الربط البيني، ومدى تقدم أشغال خط الجهد العالي، الذي سيربط نواكشوط بداكار.

وتشترك موريتانيا والسنغال في حقل”السلحفاة” آحميم الكبير للغاز، وهو الحقل الأكبر في منطقة غرب أفريقيا، وتشير التقديرات إلى أن احتياطيه من الغاز الطبيعي يتجاوز 450 مليار متر مكعب.

ووقعت موريتانيا والسنغال عام 2018 اتفاقا لاستثمار حقل أحميم الكبير المشترك بين البلدين للغاز.

ووصلت أعمال تنفيذ مشروع حقل السلحفاة آحميم الكبير، بحسب ما أعلن بشكل رسمي، إلى نسبة 52 بالمائة، في ظل توقع ببدء الإنتاج في أفق 2023 .

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى