أخبارصحةكوفيد19

مراكز أمريكية: ثلث الأمريكيين أصيبوا بـ «كورونا»

كشفت دراسة جديدة أجرتها المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، أن حوالي 35 في المائة من جميع الأمريكيين أصيبوا بفيروس «كورونا» المستجد خلال العام الماضي.

وتقدر المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها بأنه في الفترة من فبراير 2020 إلى مارس 2021، أصيب 114.6 مليون أمريكي بمرض كوفيد-19.

واضافت هذه المراكز أن إصابة 97.1 مليون من الأمريكيين كانت مصحوبة بأعراض، فيما دخل 5.6 مليون المستشفيات للعلاج من المرض.

ويبلغ عدد سكان الولايات المتحدة حاليا حوالي 330 مليون نسمة، وفقا للموقع الإلكتروني لمكتب الإحصاء الأمريكي.

ويبلغ عدد الأشخاص الذين أصيبوا بكوفيد-19، وفقا لتقديرات المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، حوالي 35 في المائة من إجمالي عدد سكان الولايات المتحدة، أو أكثر بقليل من واحد من كل ثلاثة أشخاص.

ومن بين هؤلاء المصابين، تتراوح أعمار ما يقرب من 50 في المائة منهم بين 18 و49 عاما، و23 في المائة في سن 17 عاما أو أقل.

أما بالنسبة لمن دخلوا المستشفيات للعلاج، فإن حوالي 47 في المائة منهم في سن الـ65 عاما فما فوق.

في غضون ذلك، أعلنت هيئة المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها أن أكثر من 99 مليون أمريكي، أي ما يزيد عن 38 بالمئة من جميع البالغين في البلاد، تم تطعيمهم بشكل كامل.

وأوضحت شبكة «ايه بي سي نيوز» الإخبارية الأمريكية، أمس الجمعة، أن حوالي 55 بالمائة من البالغين في الولايات المتحدة تلقوا على الأقل جرعة واحدة من اللقاحات.

وقال مسؤولون إن حوالي 8 بالمائة من أولئك الذين حصلوا على جرعة واحدة من لقاح فايزر أو موديرنا لم يعودوا للحصول على الجرعة الثانية.

وأكد الدكتور أنتوني فاوتشي، كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، أنه من المهم إكمال الدورة للحصول على أقصى قدر من الحماية ضد فيروس كورونا داعيا الأفراد إلى الحصول على الجرعة الثانية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى