أخبار

شركة «إيفاج» تشرح ملابسات حادث الشاحنات الثلاث

قالت شركة «إيفاج» الفرنسية إن الحادث الذي وقع مساء أمس الاثنين، وأودى بحياة أربعة أشخاص، كان بين شاحنات تابعة لمقاولين فرعيين تتعامل معهم الشركة.

وأوضحت الشركة الفرنسية في بيان اليوم الثلاثاء، أن الشاحنات الثلاث تتبع لشركات موريتانية مسؤولة عن نقل الحجارة من مقلع «لحجار الدخن»، على الطريق الرابط بين نواكشوط وأكجوجت.

وقالت الشركة: «إنه ليحزننا أن نؤكد أنه نتيجة للحادث، قتل أربعة أشخاص وأصيب واحد بجروح خطيرة»، مشيرة إلى أن المصاب نقل لتلقي العلاج في نواكشوط.

وأكدت أنه «تم إبلاغ العائلات المباشرة للمشاركين، ورعايتهم من قبل إدارة شركات النقل»، وفق البيان.

وأضافت الشركة الفرنسية أنها «تعمل عن كثب مع السلطات للتحقيق وفهم سبب الحادث»، مؤكدة أنه «تمت تعبئة الإدارة العامة للمقاولين من الباطن المعنيين بشكل كامل بشأن هذه المسألة».

وتتولى الشركة الفرنسية أشغال إنشاء المنصة العائمة لاستخراج الغاز من الحقل المشترك بين موريتانيا والسنغال، وخاصة الجسر الخرساني والصخري الذي سيحمي المنصة من الأمواج في عرض المحيط.

وتستخدم الشركة الفرنسية في ذلك ملايين الأطنان من الحجارة المستخرجة من مقلع في ولاية إينشيري، يتم نقلها عبر شركات محلية، إلى ميناء نواكشوط المستقل، ومن هناك تنقل في سفن إلى موقع المنصة العائمة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى