أخبار

كأس شاي بالمساجد الفرنسية للتعريف بالإسلام

أطلق المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية مبادرة للتعريف بالدين الإسلامي الحنيف، ستفتح بموجبها المساجد أبوابها في التاسع والعاشر من يناير المقبل، لتقديم “شاي الأخوة” للزوار من كل أطياف المجتمع الفرنسي  .

ويسعى المجلس الذي يعتبر الهيئة التمثيلية لمسلمي فرنسا، من خلال هذه المبادرة إلى تصحيح “الصورة المشوهة” التي يحملها البعض عن الإسلام، وتذويب كل أشكال الخلط التي تضع المسلمين بعد كل اعتداء إرهابي محط شك.

وتعرض بعض سكان مدينة أجاكسيو  في جزيرة كورسيكا  الأسبوع الماضي لاعتداءات ، حيث خرب مسجد وأحرقت مصاحفه وكتبت عبارات معادية للعرب والمسلمين على جدرانه.

وقال رئيس المجلس أنور كبيبش في حديث لفرانس24 إن الهدف من  اختيار “شاي الأخوة” كشعار للمبادرة  هو خلق أجواء الحوار والتعارف حول كؤوس الشاي وفقا للآية الكريمة ” يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم إن الله عليم خبير”.

ودعا المجلس جميع المساجد بفرنسا للانخراط في المبادرة بهدف “التعريف بشعائر العبادة وطرح كل الأسئلة بما فيها تلك التي قد تدخل في خانة المحرمات” بالنسبة للبعض .

وتشهد هذه المبادرة تجاوبا كبيرا من قبل ممثلي الجالية المسلمة والمسؤولين عنها وفق ما أفاد به كبيبش، موضحا أن كل مسجد يحاول أن ينظم العملية وفقا لإمكانياته وقدرته الاستيعابية، باعتبار أن هناك مساجد صغيرة لا تتسع للعديد من الزوار.

وفي خطوة رمزية أخرى، حضر مسلمون إلى كنيسة في مدينة لنس بشمال فرنسا لـحماية قداس عيد الميلاد مساء الخميس، في بادرة أولى تعد الأولى من نوعها، توخى من ورائها أصحابها إعطاء صورة مختلفة عن المسلمين.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى