أخبار

وثيقة صلح تنهي أزمة بين ضابط وأستاذ

أشادت النقابة الوطنية للعليم الثانوي في موريتانيا بما سمته “أخذ العدالة لمجراها”  في قضية الأستاذ ممدو الطيب صو الذي قالت إنه تعرض في فاتح اكتوبر الماضي لاعتداء جسدي في ألاك على يد ضابط في الجيش الوطني من سرية التدخل الخاص بالمنطقة العسكرية السابعة.
 
وقالت النقابة في إيجاز صحفي وزعته اليوم الأحد إن فرقة الدرك بألاك قامت “أخيرا بإحالة ملف القضية إلى العدالة”، مما حدا بالضابط إلى اللجوء للإمام أحمد التجاني جا عضو رابطة العلماء في بوكى ليوقع عنده اعتذارا مكتوبا عن كل ما صدر منه ويعرب عن استعداده لدفع التعويضات التي يطلبها الأستاذ.
 
وهنأت النقابة الوطنية للتعليم الثانوي الأستاذ ممدو الطيب صو “لانتزاعه حقه”؛ كما تقدمت بجزيل الشكر لكل من ساهم في حل هذه القضية وكل من عبر عن تضامنه معه في قضيته.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى