أخبارافريقياالساحل

مطالب بتشكيل قوة دولية لمواجهة «داعش» في أفريقيا

دعا وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، اليوم الاثنين، إلى تشكيل قوة مهام دولية لمواجهة تهديدات تنظيم داعش الإرهابي في أفريقيا.

وقال دي مايو للصحفيين وهو يقف بجوار وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن «بدعم من الولايات المتحدة وشركاء آخرين كثيرين، اقترحتتشكيل قوة مهام لأفريقيا لتحديد ووقف التهديدات المتصلة بداعش في القارة».

وأضاف وزير الخارجية الإيطالي أن الدول الأفريقية، التي لم تكن في البدء جزءاً من التحالف المناهض للتنظيم الإرهابي، ومن بينها بوركينافاسو وغانا وموزامبيق، تمت دعوتها لاجتماع اليوم وهو أول اجتماع مباشر للتحالف منذ عامين.بدوره، قال وزير الخارجية الأميركي أنتونيبلينكن، الذي كان يتحدث بعد اجتماع في إيطاليا استهدف تجديد جهود محاربة التنظيم الإرهابي، إنه يؤيد المبادرة الإيطالية.

وقال التحالف في بيان إنه يرحب أيضاً بالدول الأعضاء الجدد فيه، وهي موريتانيا جمهورية أفريقيا الوسطى والكونجو  ، التيانضمت إلى الدول الثماني والسبعين وخمس مؤسسات تنتمي إليه.

ولم يدل دي مايو بتفاصيل أخرى حول ما ستفعله قوة الطوارئ المقترحة لأفريقيا.

ومع ذلك، فإن من المرجح أن تواصل القوة العمل الذي أنجزته القوات الفرنسية في منطقة الساحل الأفريقي منذ عام 2013. 

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون هذا الشهر إن العملية الفرنسية ستنتهي في الوقت الذي تعمل فيه القوات الآن في إطار جهود دوليةأوسع في المنطقة.

وقال بلينكن «دعوني أقول بوضوح شديد إننا نؤيد المبادرة الإيطالية بشدة لضمان أن ينقل التحالف المناهض لداعش خبرته إلى أفريقيابينما تبقى عيوننا (مفتوحة) على سوريا والعراق عن قرب».

صحراء ميديا+ وكالات

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى