الساحل

مقتل 4 جنود ومسلحين في مواجهات شمال مالي

أعلن الجيش المالي أن أربعة من جنوده قتلوا في كمين نصبه مسلحون مجهولون، اليوم الأحد، لدورية تابعة للجيش كانت متوجهة إلى قرية «ليره»، القريبة جدا من الحدود مع موريتانيا.

ووصف الجيش الهجوم بأنه «إرهابي»، وأضاف أن «الدورية تعرضت لكمين بالقرب من قرية (ليره) صباح اليوم، مما أسفر عن مقتل أربعة جنود في حصيلة أولية».

وتنشط في هذه المنطقة مجموعات مسلحة تابعة لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.

ويأتي الهجوم، عقب إعلان فرنسا الجمعة الماضي، أنها استأنفت العمليات العسكرية المشتركة مع مالي بعد تعليقها في أعقاب انقلاب عسكري.

على صعيد آخر، أعلن الجيش المالي مقتل «عنصرين إرهابيين» في اشتباكات وقعت مع مسلحين في منطقة «غاو»، شمالي البلاد.

وقال الجيش في بيان صحفي إن قافلة إمداد للقوات المسلحة كانت متوجهة إلى «لابيزانجا» بمنطقة غاو تعرضت للهجوم من قبل مسلحين على بعد حوالي 15 كيلومترا من المنطقة.

وأفاد البيان أن القوات المسلحة المالية لم تسجل أي خسائر في صفوفها, وصادرت خلال العملية رشاشين ودراجة نارية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى