أخبار

انسحاب مرشح ينهي التنافس على محكمة العدل السامية

أعلن النائب البرلماني السغير ولد العتيق، صباح اليوم الثلاثاء، انسحابه من الترشح لعضوية محكمة العدل السامية، لينتهي بذلك التنافس القوي على أحد مقاعد المحكمة، إذ أصبح عدد المرشحين تسعة لشغل تسعة مقاعد.

وكان ولد العتيق مرشحًا لفريق «الصواب» البرلماني، ويأتي انسحابه لصالح بقية المرشحين من المعارضة، وخاصة المحامي العيد ولد محمدن مرشح فريق حزب تكتل القوى الديمقراطية وحزب اتحاد قوى التقدم.

وسبق أن أعلن النائب محمد بوي ولد الشيخ محمد فاضل انسحابه من الترشح لعضوية المحكمة.

وبعد هذين الانسحابين أصبح عدد المرشحين تسعة، وهم:

احبيب ولد أجاه، جمال ولد اليدالي، انغيدا عبد الرحمن، اسحاق أحمد مسكه، لاله بنت امبارك، حمادي ولد خطاري، (فريق الاتحاد من أجل الجمهورية).

باب ولد بنيوك (فريق الميزان).

سيدي المختار ولد الطالب (فريق تواصل).

العيد ولد محمدن (فريق حزب تكتل القوى الديمقراطية وحزب اتحاد قوى التقدم).

وأصبح الانتخاب الذي سيجري اليوم الثلاثاء في مباني البرلمان، مجرد تزكية للمرشحين، وذلك بعد مشاورات طويلة بين الفرق البرلمانية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى