أخبار

موريتاني ضمن فريق الأمم المتحدة للأزمات الصحية

عين الأمين العام للأمم المتحدة بان كيمون، اليوم الأربعاء، أعضاء فريق العمل الخاص بالأزمات الصحية العالمية الذي يتكون من أعضاء من الولايات المتحدة وألمانيا وفرنسا وموريتانيا والسنغال إلى جانب دول غربية أخرى.
 
وتضم اللجنة الدكتور الموريتاني محمد محمود (يحي) ولد الحسن، رئيس الجمعية الموريتانية للصحة العمومية، ومنسق مساهمة البنك الإسلامي للتنمية لمكافحة الأوبئة والانتعاش بعد الإيبولا 2015- 2016 خلال تفشي الوباء في الآونة الأخيرة.
 
وقد بدأ الدكتور ولد الحسن حياته المهنية مع وزارة الصحة الموريتانية في منصب المدير الوطني للخدمات الصحية، كما كان مسؤولا عن الإشراف على التأهب للأوبئة والاستجابة السريعة لها.
 
لاحقا عمل يحي ولد الحسن مستشارا لمنظمة الصحة العالمية للوقاية من الأمراض ومكافحتها في غرب إفريقيا وممثلا لمنظمة الصحة العالمية في بنين والكونغو وعدد من الدول الإفريقية الأخرى.
 
بعد تقاعده عُين الدكتور الحسن من قبل منظمة الصحة العالمية لتنسيق الاستجابة للأنفلونزا الوبائية وساهم أيضا في تنشيط فرقة العمل العالمية بشأن مكافحة الكوليرا.
 
وسيبدأ الفريق عمله اعتبارا من شهر يوليو 2016 ولمدة سنة واحدة، وقد تأسست فرقة الأزمات الصحية العالمية بقرار من الأمين العام للأمم المتحدة لدعم ومراقبة تنفيذ التوصيات بشأن الاستجابة العالمية للأزمات الصحية.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى