أخبارالساحل

موريتانيا ومنظمة “السيلس” تبحثان الشراكة بينهما

التقى الوزير الأول الموريتاني محمد ولد بلال، اليوم الاثنين، بمكتبه بالوزارة الأولى في انواكشوط  الأمين التنفيذي للجنة الدائمة المشتركة لمحاربة التصحر في الساحل “سيلس” عبد الله محمدو.

وحسب ما أوردت الوكالة الموريتانية للأنباء (رسمية)، فقد أطلع المسؤول في السيلس الوزير الأول الموريتاني على الإصلاحات الجارية على مستوى المنظمة، التي قررها رؤساء الدول الأعضاء مؤخرا خلال قمة رؤساء دول الأعضاء.

وقال الأمين التنفيذي، بعيد اللقاء إن تطرق خلال اللقاء “لموضوع الشراكة بين موريتانيا و”سيلس”، مشيرا إلى أن موريتانيا هي عضو مؤسس في هذه المنظمة، وظلت باستمرار داعمة لها، خاصة بالنسبة للمشاريع التي أعطت نتائج جيدة بفضل دعم السلطات السامية في موريتانيا”.

وأضاف أن اللقاء بحث  أيضا الآفاق المستقبلية لهذه المنظمة، وفي هذا المجال أكد الوزير الأول دعم الرئيس الموريتاني للمنظمة، التي يرتكز دورها بالأساس، على مد البلدان الأعضاء بالأدوات اللازمة، لتحقيق الأمن الغذائي ومحاربة التغيرات المناخية”.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى