افريقيا

إنقاذ 11 مهاجرا من 60 غرق قاربهم قبالة سواحل السنغال

أنقذت البحرية السنغالية 11 مهاجرا غير شرعي كانوا على متن قارب غرق قبالة شواطئ مدينة سينلوي، شمال غربي البلاد، وفق ما أوردت الوكالة السنغالية للأنباء (رسمية).

ونقلت الوكالة عن بيان أصدرته إدارة الاتصال والعلاقات العامة في الجيش السنغالي أن البحرية بدأت عملية الإنقاذ أمس الجمعة، حين تلقت بلاغا بغرق القارب ليل الخميس/الجمعة.

وشارك في عملية الإنقاذ زورقان سريعان تابعات للبحرية السنغالية، وطائرة عسكرية تابعة للقوات الجوية.

وانتشلت البحرية جثمان شخص واحد، فيما لا يزال البحث جاريا عن أكثر من ثلاثين شخصا كانوا على متن القارب.

ومن بين من أنقذوا ثمانية سنغاليين وثلاثة غامبيين، فيما تشير المعلومات الأولية إلى أن القارب كان متوجها إلى جزر الكناري الإسبانية.

وخلف غرق القارب حالة صدمة في مدينة «سينلوي»، إذ ينحدر بعض الضحايا من المدينة، ومن ضمنهم سيدة في الثلاثين من العمر، تركت خلفها ابنها متوجهة إلى إسبانيا، وفق ما نشرت صحف محلية سنغالية.

كما كان من ضمن الضحايا شبان من سينلوي، وآخرون قادمون من العاصمة دكار ومدن سنغالية عديدة.

وقبل أربعة أيام أوقفت السلطات الإسبانية 117 مهاجرا غير شرعي، أغلبهم من السنغال، فور وصولهم إلى شواطئ إحدى جزر الكناري، وذلك بعد الإبحار لستة أيام في المحيط الأطلسي.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى