أخبارالساحل

ماكرون: فرنسا قتلت زعيم “داعش” في الصحراء الكبرى

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء اليوم، الأربعاء إن قوات فرنسية قتلت عدنان أبو وليد الصحراوي زعيم تنظيم الدولة الإسلامية بمنطقةالصحراء الكبرى.

وأضاف ماكرون في تغريدة على تويترإنه لنجاح كبير آخر في حربنا ضد الجماعات الإرهابية في منطقة الساحل”.

وصنفت فرنسا تنظيم داعش في الصحراء الكبرى، كأبرز عدو لها في المنطقة في يناير  2020. 

وذاع صيت شخصية عدنان أبو وليد الصحراوي في عامي 2012 و2013، حيث كان حينها، أحد قادةحركة التوحيد والجهاد في غربأفريقياالتي كانت من بين المسيطرين على شمال مالي عام 2012، وقد كان قبل ذلك عضوا في جبهة البوليساريو.

 وفي مايو 2015، انشقّ الصحراوي وبايع تنظيم داعش. وصارت جماعة الصحراوي التي تحمل اسم الدولة الإسلامية في الصحراء الكبرىتظهر في دعاية التنظيم الأم باعتبارها فرعا له في غرب أفريقيا، دون وجود ارتباط عملياتي واضح بينها وبين المتطرفين الناشطين فينيجيريا

وتركزت أنشطة جماعة الصحراوي في منطقةالمثلث الحدوديبين مالي وبوركينا فاسو والنيجر حيث شنّت هجمات عدة على مراكزعسكرية نهاية 2019 ومطلع 2020، ودخلت في تنافس مع جماعة نصرة الإسلام والمسلمين

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى