أخبار

المجلس العسكري: كوندي محتجز ولن يغادر البلاد

أكد المجلس العسكري الحاكم في غينيا أنه لن يرضخ لضغوط زعماء المنطقة للسماح للرئيس ألفا كوندي، الذي احتجزه المجلس خلال انقلاب وقع في وقت سابق من هذا الشهر، بمغادرة البلاد.

وقال مسؤول غيني كبير إن اثنين من زعماء دول غرب أفريقيا اجتمعا الجمعة، مع المجلس العسكري الجديد في غينيا، في محاولة لإطلاق سراح الرئيس ألفا كوندي المعتقل منذ إطاحته في الخامس من سبتمبر ، لكن كوندي ظل محتجزاً بعد زيارتهما التي استغرقت يوماً واحداً.

وقال المسؤول الغيني الكبير إن رئيس ساحل العاج، الحسن واتارا، ورئيس غانا، نانا أكوفو أدو، ناشدا قائد الانقلاب مامادي دومبويا، وهو قائد القوات الخاصة وضابط سابق في الفيلق الأجنبي الفرنسي، خلال زيارتهما لكوناكري، إطلاق سراح كوندي.

ولفت مسؤول كبير في حكومة أحد الأقاليم لـ”رويترز”، إلى أن واتارا كان يأمل مغادرة غينيا وبرفقته كوندي. وقال المسؤول الغيني لـ”رويترز” بعد الاجتماع: “نعم، ما زال معتقلاً”.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى