أخبار

حماية المستهلك تغلق عشرات المحلات التجارية في نواكشوط بسبب “الأسعار”

قالت إدارة المنافسة وحماية المستهلك وقمع الغش، إنها أغلقت 27 محلا تجاريا في ولاية نواكشوط الشمالية و 6 مجازر بسببعدم الالتزام بقرارات الحكومة بخصوص أسعار المواد الأساسية.

وأكدت حماية المستهلك أن جهودها اليوم أسفرت توجيه استدعاء لملاك 7 محلات تجارية و 6 مجازر على مستوى نواكشوط الغربي، كما تمإغلاق 6 محلات تجارية في نواكشوط الجنوبية، للسبب ذاته.

وتواصل  إدارة حماية المستهلك التابعة لوزارة التجارة  منذ أيام حربا مع بعض بعض  أصحاب المحلات التجارية بسبب عدم الالتزام بقرار الحكومة بخفض أسعار بعض المواد الغذائية.

ويقول بعض أصحاب المحلات التجارية، إن الحكومة وإن كانت قد أعلنت خفض أسعار بعض المواد لكنهم ما زالوا يشترونها بأسعار غالية من  الموردين.

وكانت أسعار المواد الغذائية قد شهدت في الأسابيع الماضية ارتفاعا قياسيا، خصوصا في زيت الطهي والأرز.

وكان  الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، قد أعلن أمس استحداث آلية وطنية لاستيراد المواد والسلع الأساسية، وتوفيرها للمواطن بأسعار مناسبة، بعيدا عن المضاربات.

وقال ولد الغزواني ، إن هذه الآلية ستكون أداة تنظيم وعامل استقرار لسوق هذه المواد،بعد أزمة ارتفاع الأسعار الأخيرة.

وأضاف الرئيس الموريتاني أنه وجه مندوبيةتآزربتوفير السلع بالكميات المطلوبة في جميع محلات البيع المدعومة، وألزم الحكومةبالمحافظة على القدرة الشرائية للمواطنين الأكثر فقرا، بصرف النظر عن تكلفة ذلك.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى