أخبارافريقياالساحل

مقتل جندي فرنسي في هجوم بمالي

أعلن قصر الإليزيه بفرنسا، مساء اليوم الجمعة، مقتل جندي فرنسي، في عملية عسكرية “لبرخان”، قرب غورما في ولاية غوسي” قرب الحدود المالية مع بوركينا فاسو.
وقال البيان إن كوماندوز تعرض لهجوم “عن قرب” من مجموعة وصفها بالإرهابية.

وبمصرع الجندي، يرتفع عدد الجنود الفرنسيين الذين قتلوا في مالي إلى 52 منذ إرسال فرنسا قواتها إلى مالي في عملية سيرفال عام 2013.
ويأتي مقتل الجندي بعد أسبوع من إعلان فرنسا قتلها لزعيم داعش في الصحراء الكبرى.
وسبق للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن أعلن قبل أشهر، بدء فرنسا في خفض وجدها العسكري في الساحل، حيث من المنقرر أن ينخفض الجنود الفرنسيون المشاركوت في عملية برخان إلى 2500.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى