أخبار

نقابات تعليمية ترفض قرار الحكومة زيادة العبء التدريسي

أعلنت النقابة الوطنية للتعليم العالي و النقابة العامة للتعليم العالي رفضهما لزيادة العبء التدريسي  الذى أقره مجلس الوزراء الأسبوع الماضي ، قبل تنفيذ اتفاق مارس 2009 وصرف زيادة 2015 وفتح الحوار مع نقابات التعليم العالي.

ويتضمن الإجراء الجديد تقنين العبء التدريسي الحالي الواجب على المدرسين الباحثين الجامعيين والاستشفائيين الجامعيين والمقدر بست ساعات في الأسبوع مع اقتراح زيادة ساعتين إضافيتين ليصبح إجمالي العبء التدريسي الواجب ثمان ساعات معادلة من المحاضرات في الأسبوع.

وأبدت  النقابتان في بيان مشترك تم توزيعه اليوم الاثنين استغرابهما صدور مرسوم زيادة العبء التدريسي لأساتذة التعليم العالي دون التشاور مع نقاباتهم، وهو الأمر الذى سبق وأن حذروا  منه في أكثر من مناسبة.

واعتبر البيان أن لقاء الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز مع إحدى نقابات التعليم العالي يعد مؤشرا على اهتمامه بمشاغل وهموم أساتذة التعليم العالي .

ودعا البيان الأساتذة إلى مزيد من التعبئة والاستعداد للدفاع عن حقوقهم ومكاسبهم بكل الوسائل المشروعة، وأثنى البيان على ما وصفه بالتجاوب والحضور المكثف للأنشطة والوقفات التي نظمت خلال الأسابيع الأخيرة .

وعبر الأساتذة خلال البيان عن دعمهم  لكل جهد يستهدف إصلاح منظومة التعليم العالي واستعدادهم  الدائم للإسهام  في كل ما من شأنه الرفع من أدائها وترقيتها، بما في ذلك  توفير الظروف والبيئة المناسبة لأستاذ التعليم العالي .
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى