أخبار

‏UPR: نطالب الدول المصنعة بالتعويض عن الأضرار البيئية

طالب حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، الحاكم في موريتانيا، اليوم الثلاثاء، الدول الأكثر تلويثا للبيئة في العالم، بتعويض الأضرار الناجمة عن نشاطاتها التصنيعية.

جاء حديث الحزب في بيان أصدره تعليقا على خطاب الرئيس محمد ول الشيخ الغزواني يوم أمس، في قمة غلاسكو، عن المناخ.

وعبر الحزب عن دعمه للجهود «الكبيرة التي بذلتها وتبذلها الحكومة الموريتانية من أجل التقليل من أضرار الانبعاثات الحرارية، وما حققت من مكاسب نحو التوازن بين الطاقة الحرارية والطاقة المتجددة» وفق تعبيره.

وأشاد الحزب «بمستوى التجاوب مع هذا الخطاب من طرف القادة المشاركين في القمة، ووسائل الإعلام الدولية».

وأصاف الحزب أن مشاركة ولد الغزواني في المؤتمر «تعبر عن ما أصبحت تتمتع به بلادنا من ثقل دبلوماسي إقليميا وعالميا» حسب قوله.

وقال الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، يوم أمس الاثنين في افتتاح القمة، إن موريتانيا قادرة على تحقيق «حياد الكربون» في أفق عام 2030، إذا ما حصلت على «الدعم المالي الخارجي».

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى