أخبار

حزب معارض يتهم النظام بالعجز ويدعو لإسقاطه

 
طالبت فيدرالية حزب اتحاد قوى التقدم  بولاية لعصابة كافة القوى الوطنية الحية للتصدي لعجز النظام عن “حلحلة مشاكل البلاد المتفاقمة ”  بمزيد من الوحدة والنضال والصمود حتى يتم إسقاطه ، بعد أن وضع موريتانيا في أزمات عديدة .

وقال الحزب المعارض في بيان وزعه اليوم الثلاثاء إن موريتانيا  تمر  بظروف صعبة؛هي أسوأ ما عرفته خلال العشرين سنة الأخيرة ، وأنها  “تشهد انسدادا سياسيا مطلقا، وتعيش وضعا اقتصايا مترديا إلى ابعد الحدود ،جعل الحياة المعيشية للسكان لا تطاق “،  وفق البيان .

وطالب الحزب الحكومة الموريتانية بحل  المشاكل التي تعاني منها الولاية والمتعلقة بالصحة بالتعليم والعطش  الذي تعاني منه مدينة كيفه وغالبية قرى مدن الولاية ،  بدل الإنشغال في شرح خطاب الرئيس ، وفق تعبيره .

ووصف الحزب خطاب الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز في النعمة ب ” المشؤوم ” وغير القابل للتأويل ، مطالبا الحكومة بحل مشاكل السكان في ولاية العصابة بدل التركيز على شرح مضامين الخطاب .

وطالب الحزب في بيانه  بحل المشاكل المتعلقة بالأملاك العقارية وبتوفير الأعلاف والمياه في أسرع وقت في مناطق تواجد المواشي ،و بدعم المزارعين بالوسائل الضرورية من خلال توفير الوسائل اللوجستية و بتحسين خدمات الصحة والتعليم وتعميمها في الولاية .

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى