افريقياالساحل

الجيوش الفرنسية تعلن مقتل 20 مسلحا في النيجر

أعلنت الأركان العامة للجيوش الفرنسية، اليوم الخميس، مقتل عشرين مسلحا في النيجر، خلال عملية جوية لقواتها في الساحل.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية، عن المتحدث باسم أركان الجيش الكولونيل، باسكال ياني، أن العملية لم يكن مخططا لها.

وقال ياني إن مروحيات قتالية وطائرات مسيرة، استخدمت في الهجوم ضد مجموعة من نحو أربعين مسلحا، في منطقة «الحدود الثلاثة» بين النيجر ومالي وبوركينا فاسو.

وأضاف ياني أن «عشرين مسلحا قتلوا» فيما تفرق الآخرون.

ووقع الجهوم على بعد 1.5 كيلومتر من الحدود مع مالي في أراضي النيجر أو في المنطقة التي ينشط فيها تنظيم الدولة الإسلامية «داعش» في الصحراء الكبرى.

وكانت فرنسا قد أعلنت يونيو الماضي، إعادة تنظيم انتشارها العسكري في منطقة الساحل، وشمل ذلك خصوصاً مغادرة القواعد الواقعة في أقصى شمال مالي (كيدال وتمبكتو وتيساليت).

كما قررت تقليص عدد جنودها في المنطقة ليصل بحلول عام 2023 إلى بين 2500 و3000 عنصر، من خمسة آلاف حاليا.

وسلمت قوات عملية «برخان» الفرنسية الجيش المالي قاعدة تيساليت وكيدال في إطار إعادة هيكلة عملياتها في منطقة الساحل.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى