أخبارافريقيا

غامبيا.. إعلان فوز «بارو» والمعارضة ترفض النتائج

أعلنت اللجنة المشرفة على الانتخابات في غامبيا مساء اليوم الأحد، فوز آدما بارو، حسب النتائج الأولية، إلا أن بعض منافسي الرئيس المنتهية ولايته، رفضوا هذه النتائج وطعنوا في سير الانتخابات.

أحزاب سياسية بزعامة حسينو دابو؛ المنافس الشرس لبارو، طعنت في النتائج الانتخابية، واتهمت اللجنة بعدم التجاوب مع الإبلاغ عن خروقات شابت الانتخابات.

وأضافت الأحزاب في خرجة إعلامية لها قبل قليل، أن بعض ممثلي أحزابهم في المكاتب الانتخابية، بلغت رؤساء المكاتب بخروقات عرفتها الانتخابات، لكنهم «تجاهلوا كل ذلك».

ولم تعلن اللجنة المشرفة على الانتخابات حتى الآن نسبة المشاركة، ودون أن يصدر حزب الرئيس المنتهية ولايته، آدما بارو أي تصريح بهذا الشأن.

ووفق المعلومات المتوفرة حتى الآن، فإن الفرز مازال جاريا، في حين ينتظر المعارض الأقوى حسينو دابو، فرز بعض المكاتب التي يتوقع أن تقلب النتيجة النهائية، وفق تعبيره.

ويتابع الغامبيون انتخابات رئاسية ساخنة بترقب وحذر، خشية من سيناريو انتخابات 2017.

ودعا المرشح حسينو داربو، الغامبيين يوم أمس، إلى التمسك “بالسلم الأهلي”، بعد الانتخابات التي تجري في دور واحد، ويفوز فيها من يحصل على أعلى نسبة تصويت.

وأضاف داربو “الاقتصاد في غامبيا يعتمد كثيرا على السياحة، وأي توتر سياسي بعد الانتخابات في البلاد، سيحدو بالمستثمرين في هذا المجال والسواح بمغادرة البلاد”

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى