الساحل

موريتانيا تشيد مجمعا سكنيا لطلاب كلية الدفاع التابعة لـ G5

دشن قائد الأركان العامة للجيوش الموريتانية الفريق محمد ولد مكت، اليوم الاثنين، مجمعا سكنيا شيده الجيش الموريتاني لصالح طلاب كلية الدفاع التابعة لمجموعة دول الخمس في الساحل.

المجمع السكني من طابقين ويتكون من 31 غرفة، وشيد وجهز على نفقة قيادة الأركان العامة للجيوش الموريتانية.

وسيستقبل المجمع السكني الضباط المتدربين في الكلية، القادمين من دول الساحل الخمس (موريتانيا، مالي، النيجر، بوركينا فاسو وتشاد)، بالإضافة من دول أخرى عديدة.

وحضر تدشين وتسليم المجمع السكني الأمين التنفيذي لمجموعة دول الخمس في الساحل إيريك تياري.

مدير كلية الدفاع لمجموعة الخمس بالساحل اللواء إبراهيم فال ولد الشيباني، أكد أن “كلية الدفاع بهذا الإنجاز سيتعزز دورها بعد ثلاث سنوات من تأسيسها”.

وقال إن المجمع السكني سيمكن الكلية من “مضاعفة قدرات استقبالها من ثلاثين إلى ستين غرفة من أجل تغطية الطلب المتواصل من طرف الدول الخمس في الساحل والانفتاح على الخارج”.

من جهته قال قائد المكتب الرابع بقيادة الأركان العامة للجيوش اللواء صيدو صمبا جا بالمناسبة إن “المبنى يمثل فندقا مخصصا لاستقبال الضباط المتدربين من مجموعة دول الخمس في الساحل ودول أخرى عديدة”.

وأكد أن من شأنه أن “يعزز ظروف استقبال الضباط الموجهين للتدريب والتكوين في الكلية”.

وأوضح أن قرار تشييد المجمع السكني جاء “بناء على حاجة الكلية”، ووصفه بأنه “مساهمة من موريتانيا في هذه الكلية”.

من جانبه قال إيريك تياري، الأمين التنفيذي لمجموعة دول الخمس بالساحل إنه يشكر السلطات العليا في موريتانيا على هذا “الإنجاز المقدر والذي يدخل في إطار مساهمات موريتانيا السخية والجادة من أجل الأمن والتنمية في الساحل”، وفق تعبيره.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى